جولات ميدانية متواصلة لمسئولي المدن الجديدة لدفع العمل بـ "سكن لكل المصريين"

الفجر 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

قام رؤساء ومسؤولو أجهزة تنمية مدن أكتوبر الجديدة، والسادات، والسويس الجديدة، و15 مايو، بمواصلة الجولات الميدانية لمتابعة ودفع أعمال تنفيذ عمارات المبادرة الرئاسية “سكن لكل المصريين”، في إطار الاهتمام بالمشروعات القومية التي تمس حياة المواطن المصري بشكل مباشر، وتحقق له جودة الحياة، وفى مقدمتها، الوحدات السكنية بمبادرة “سكن لكل المصريين” بمحوري منخفضي ومتوسطي الدخل.

 

وأكّد مسؤولو أجهزة المدن الجديدة، تكثيف جميع الأعمال على مستوى مشروعات المبادرة، والعمل على سرعة الانتهاء من جميع الأعمال حتى يتسنى تسليم الوحدات إلى مستحقيها في مواعيدها المقررة، بجانب دفع العمل بمشروعات المرافق والطرق.

وفي هذا الإطار، تابع المهندس "محمد عبد المقصود"، رئيس جهاز مدينة "أكتوبر الجديدة"، مع مسؤولي الجهاز، الموقف التنفيذي ونسب إنجاز المشروعات المختلفة في المدينة، وعلى رأسها مشروعات الإسكان والخدمات “سكن لكل المصريين “.

كما عقد المهندس "محمود مراد"، نائب رئيس جهاز مدينة أكتوبر الجديدة، اجتماعًا مع الجهات المشرفة على مشروعات الإسكان والخدمات بالمدينة، لمتابعة المواقف التنفيذية، تم خلاله التشديد على ضرورة الاهتمام بجودة الأعمال واتباع المعايير الهندسية لاختيار أفضل الخامات في المشروعات المختلفة.

وقام مسؤولو الجهاز، بتفقد مواقع المشروعات الجارية والخدمات، وذلك بحضور ممثلي الشركات المنفذة وجهات الإشراف، وتم التأكيد على ضرورة تكثيف معدلات الأعمال والالتزام بالبرامج الزمنية للمشروعات، وإنذار الشركات المتقاعسة واتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة حيالها.

وأوضح "مراد" أنه تم وجاري تنفيذ ٣٥ ألف وحدة سكنية ضمن المرحلة الخامسة من المبادرة، كما تم البدء في تنفيذ ٥٥ ألف وحدة سكنية جديدة ضمن المرحلة السادسة، والتي بلغت تقدمًا ملحوظًا في معدلات التنفيذ.

وقام المهندس "ياسر عبد الحليم"، رئيس جهاز تنمية مدينة "السادات"، ومسؤولو الجهاز، بجولات ميدانية لمتابعة المشروعات الجارية، ومنها المرحلة الخامسة من المبادرة (محور منخفضي الدخل) بحي الفردوس الذي يضم 2180 وحدة، للوقوف على آخر المستجدات مع شركات المقاولات العاملة.

كما وجّه "عبد الحليم" بوضع خطة زمنية محددة للانتهاء من أعمال الطرق الداخلية وطبقة الأسفلت والبلدورات بجودة وكفاءة، كما شدّد على الانتهاء من أعمال الزراعة بالحي، وضرورة الاهتمام بالنظافة العامة للمدينة.

وتفقدت المهندسة "أسماء مخلوف"، رئيس جهاز مدينة "السويس الجديدة"، يرافقها مسؤولو الجهاز، الأعمال الجاري تنفيذها بجميع قطاعات مدينة السويس الجديدة، والتي تشمل القطاع السكني الذي يضم تنفيذ 86 عمارة بها 2064 وحدة سكنية مساحة الوحدة 90 متر مربع كمرحلة عاجلة.

وتابعت "مخلوف" محطة معالجة الصرف الصحي العاجلة “محطة كومبكت” بطاقة 1000 متر مكعب، وأيضا شبكة إنارة الطرق بقطاع الكهرباء، كما تفقدت الأعمال الجاري تنفيذها بقطاع الطرق بالمنطقة الخدمية، والتي تضم السوق التجارية ومدرسة التعليم الأساسي والحضانة، وخزان تكديس المياه سعة  1000 متر مكعب ضمن أعمال البنية التحتية.

كما أكّدت على ضرورة تطبيق أعلى معايير الجودة والسلامة المهنية في تنفيذ الأعمال تفعيلًا لحصول الجهاز على شهادات الأيزو في نظم إدارة الجودة والبيئة والصحة والسلامة المهنية، وفي إطار مراعاة البعدين الاجتماعي والبيئي بمدن الجيل الرابع ومنها مدينة السويس الجديدة مع الالتزام بالجدول الزمني المحدد للتنفيذ.

وتفقد المهندس "علي سعد"، رئيس جهاز تنمية مدينة "15 مايو"، مواقع عمارات "سكن لكل المصريين" بمنطقة النرجس، للوقوف على آخر مستجدات الأعمال، يرافقه مسؤولو الجهاز.

وتابع جميع الأعمال الجارية من تنسيق الموقع العام وأعمال المرافق والطرق والخدمات، كما تفقد عددًا من العمارات من الداخل للوقوف على حالة التشطيبات الداخلية للوحدات ومدى جودة الأعمال بها.

وأفاد بأن منطقة النرجس تحتوي على 465 عمارة بها 11160 وحدة سكنية ضمن مبادرة “سكن لكل المصريين – محور منخفضي الدخل”.

وفي سياق متصل، تفقد "سعد" أعمال رفع كفاءة الطريق الرابط بين طريق الأوتوستراد والإسكان الاجتماعي مرورًا بمدخل المدينة على الطريق الدائري الأوسطي، حيث تابع أعمال الطبقة الأسفلتية الجاري العمل بها ونسب تنفيذ الأعمال.

وأشار إلى أن الأعمال تأتى ضمن خطة جهاز المدينة بالعمل على تحسين جودة الطرق ورفع كفاءتها على مستوى كافة المراحل بالمدينة، بهدف تحسين البنية التحتية وتعزيز السلامة المرورية داخل وخارج المدينة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق